فقد قال البيت الأبيض اليوم الأربعاء، إنه تم إجلاء نحو 19 ألف شخص من العاصمة الأفغانية كابل أمس الثلاثاء.

ومع إجلاء هؤلاء، يرفع العدد الإجمالي لمن تم نقلهم جوا من أفغانستان منذ 14 أغسطس إلى 82300 شخص.

وأضاف البيت الأبيض أنه خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية ساعدت 42 رحلة جوية عسكرية أميركية و48 رحلة من التحالف في عمليات الإجلاء من العاصمة الأفغانية.

في الأثناء، أبلغت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل النواب المحافظين أن ألمانيا ستواصل عمليات الإجلاء من أفغانستان ما دام ذلك ممكنا، لكنها أضافت أن ذلك لن يكون ممكنا إلا مع الولايات المتحدة، وفقا لما ذكره مصدران لرويترز.

وقالت وزارة الخارجية على تويتر إن الجيش الألماني نقل حتى الآن 4500 شخص جوا من أفغانستان، نحو 3700 من هؤلاء مواطنون أفغان تشكل النساء والفتيات نصفهم تقريبا.

وكانت الهيئة العامة للبث الإذاعي في ألمانيا (إيه.آر.دي) قد ذكرت في وقت سابق أن عمليات الإجلاء الألمانية قد تتوقف اليوم الأربعاء على أقرب تقدير.

ولم تتمخض المحادثات بين قادة مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى أمس الثلاثاء عن تمديد الموعد النهائي للإجلاء لما بعد 31 أغسطس.

وقالت ميركل أمس الثلاثاء إن هناك مناقشات مكثفة بشأن ما إذا كان مطار يديره مدنيون في كابل يمكن استخدامه بعد ذلك الموعد.

في الأثناء، بدأت روسيا إجلاء أكثر من 500 شخص من أفغانستان، اليوم الأربعاء.

ومن بين هؤلاء روس ومواطنون من روسيا البيضاء وقرغيزستان وطاجيكستان وأوزبكستان وأوكرانيا.

وقالت السفارة الروسية أمس الثلاثاء إن الحكومة تعتزم طلب تشغيل رحلات من أفغانستان في سبتمبر للطلاب الأفغان الراغبين في الدراسة في روسيا.