تكنولوجيا

علماء صينيون يطورون أقوى مادة زجاجية فى العالم قادرة على نقل التيار الكهربائى..

تمكن علماء من الصين، من تطوير أقوى مادة زجاجية معروفة حتى الآن، وأثبتت قدرتها على خدش بلورات الماس بمنتهى السهولة، وأكد العلماء من جامعة يانشان في الصين، أن المادة الجديدة التي أطلقوا عليها مبدئيا اسم “AM-III” تتمتع بخصائص ميكانيكية وإلكترونية “رائعة”، وهو شبه ناقل فعال مثل السيليكون، وقادر على نقل التيار الكهربائي.

وكشف تحليل الزجاج، الذي نُشر في مجلة “National Science Review” أن صلابة المادة الجديدة وصلت إلى 113 جيجاباسكال، في حين أن حجر الألماس الطبيعي عادة ما يسجل 50 إلى 70 في نفس الاختبار، وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.

وقال العلماء فى تفاصيل الدراسة “نتيجة لذلك، تُظهر قياساتنا أن مادة “AM-III” يمكن مقارنتها من حيث القوة بالماس، بل وتتفوق على المواد الأقوى المعروفة الأخرى“.

وبحسب إفادة العلماء، فإن مادة “AM-III” تتمتع بخصائص امتصاص طاقة قابلة للمقارنة مع أشباه الموصلات التي يشيع استخدامها في الخلايا الشمسية، مثل أغشية السيليكون غير المتبلورة المهدرجة.

وأعرب الباحثون في دراستهم عن أملهم أن يكون للزجاج الجديد تطبيقات واسعة في صناعة التكنولوجيا الفائقة، وشارك علماء من روسيا وأمريكا والسويد وألمانيا في بحث الصين بشأن زجاج في “AM-III”، والذين ساعدوا الفريق الصيني من خلال طرح أفكار جديدة، وتحليل البيانات.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *