وذكرت موقع “ذا فيرج” الإخباري التقني أنه سيكون بمقدور المستخدمين نقل سجلات المحادثات بما في ذلك الرسائل الصوتية والصور والفيديوهات، عندما يغيرون هواتفهم من نظام “آي أو أس” إلى “أندرويد”.
ولفترة طويلة ترددت شائعات أن “واتساب” ستطلق هذه الخدمة.

وستغطي هذه الخدمة في المرحلة الأولى، التي ستتم خلال الأسابيع المقبلة، نقل السجلات من هواتف “آي أو أس” إلى هواتف “سامسونغ” الجديدة من طرازي “Z Flip 3″ وZ Fold 3”.

وفي المرحلة الثانية، ستغطي الخدمة عمليات النقل بين هواتف النظامين، لكن من غير الواضح متى ستكون هذه الخدمة متاحة لجميع الهواتف.

وتعالج الخدمة جانبا محبطا في “واتساب”، إذ لم يكن في الماضي متاحا نقل سجلات المحادثات بين هواتف مختلفة في نظام التشغيل.

وفي العادة، كان المستخدمون يخزنون النسخة الاحتياطية في برنامج “آي كلاود” الخاصة بنظام “آي أو أس”، بينما يخزن مستخدمو هواتف “سامسو”نغ مثلا النسخة الاحتياطية في برنامج “غوغل درايف” الخاصة بأجهزة “أندرويد”.

ولذلك، كان من الممكن فقط نقل محادثاتك بين الهواتف التي تعمل بنظام التشغيل نفسه.