وقال سفير الإمارات لدى رواندا هزاع محمد خرصان القحطاني، إن العلاقات بين الإمارات ورواندا تشهد تطورا متناميا في العديد من القطاعات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، بما يعود بالنفع على شعبي البلدين وذلك تجسيدا للعلاقات الوثيقة التي تمتد بينهما لأكثر من 4 عقود.

وأضاف السفير: “تعد رواندا من أوائل الدول المستفيدة من المساعدات الطبية الإماراتية لمواجهة جائحة كورونا، إذ تم إرسال طائرة خلال شهور يونيو 2020 حملت على متنها 4 أطنان من الإمدادات الطبية دعما للقطاع الطبي ونحو 4 آلاف من العاملين فيه، إضافة إلى طائرة في فبراير الماضي على متنها 7.8 طن في إطار الدعم المستمر من الإمارات لتعزيز الجهود الحكومية الرواندية المبذولة لتدعيم القطاع الصحي في مواجهة الجائحة”.

تجدر الإشارة إلى أن الإمارات أرسلت حتى الآن أكثر من 2200 طن من الإمدادات والمعونات الطبية والإنسانية، لأكثر من 135 دولة.