وأعلنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية العراقية إن تنظيم داعش الأرهابي هو من قام بتخطيط لتفجير البرجين ،ولكن قوات الأمن تمكنت من إحباط عملية التفجير .

وقد قام جهاز الإستخبارات العراقية بإستدعاء خبير المفرقعات بغرض تفكيك القنبلتين، وبالفعل نجح في تفكيك القنبلتين،وأعلنت الداخلية العراقية نجاح العملية.