وقال ولي عهد أبوظبي في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر: “أبارك لأخي الملك عبدالله الثاني وشعبه الشقيق بالذكرى المئوية لتأسيس المملكة الأردنية الهاشمية”.

وأضاف: “أخلص التمنيات بدوام الاستقرار والتنمية وأن يستمر الأردن في موقعه العربي والدولي، صوت العقل والحكمة، وأن تكون مئويته منطلقاً لمزيد من التقدم والازدهار.. وكل عام والأردن بخير”.

ويستعد الأردنيون والأردنيات للاحتفال، غدا الأحد، بمناسبة مرور مئة عام على تأسيس الدولة الأردنية.

وتعد مئوية تأسيس الدولة الأردنية تعبيرا عن احتفالية اليوم الأول من احتفال أبناء الأردن بمناسبة مرور 100 عام على وصول الملك عبد الله الأول إلى مدينة معان جنوبي الأردن، والتي كان قد وصلها بتاريخ 21 نوفمبر 1920، ومن ثم انتقل إلى مدينة عمان، وقام بعد ذلك بتأسيس إمارة شرق الأردن، والتي تحولت بالعام 1946 إلى المملكة الأردنية الهاشمية.

ويتصادف يوم غد الأحد مع 11 أبريل 1921، اليوم الذي شرع فيه الملك عبدالله الأول في تأليف أول حكومة مركزية في شرق الأردن، تحت اسم “حكومة الشرق العربي”.

وتأتي مئوية الأردن لتسليط الضوء على الإنجازات التي رافقت عملية البناء والتأسيس مثل إنشاء المؤسسات الحكومية لخدمة المواطنين وما تم من تطوير على أدائها خلال المئة عام الماضية.