ديسمبر 3, 2021

أنصار الثورة

عين على الحدث

IBM: هاكرز يستهدفون عمليات توريد لقاحات كورونا

حذرت شركة IBM من وجود هاكرز يستهدفون شركات مهمة فى توزيع لقاحات فيروس كورونا، فى إشارة إلى أن الجواسيس الرقميين يوجهون انتباههم إلى العمل اللوجستى المعقد الذى ينطوى عليه تحصين سكان العالم ضد فيروس كورونا، وقالت الشركة فى منشور لها إنها كشفت عن “حملة تصيد عالمية” تركز على المنظمات المرتبطة بسلسلة تبريد لقاح كورونا، وهى العملية اللازمة للحفاظ على جرعات اللقاح فى درجات حرارة شديدة البرودة أثناء انتقالها.

وبحسب موقع gadgetsnow الهندى، فيعد فهم كيفية بناء سلسلة تبريد آمنة أمرًا أساسيًا لتوزيع اللقاحات التى طورتها أمثال Pfizer Inc وBioNTech SE لأنه يجب تخزينها عند 70 درجة مئوية تحت الصفر (-94 فهرنهايت) أو أقل لتجنب التلف، وقالت وحدة الأمن السيبرانى فى شركة IBM إنها اكتشفت مجموعة متقدمة من المتسللين الذين يعملون على جمع المعلومات حول جوانب مختلفة من سلسلة التبريد، وذلك باستخدام رسائل بريد إلكترونى مفخخة بدقة مُرسلة باسم مسئول تنفيذى فى شركة Haier Biomedical، وهى مزود سلسلة تبريد صينى متخصص فى نقل اللقاح وتخزين العينات البيولوجية.

وقالت كلير زابوفا المحللة فى IBM، التى ساعدت فى صياغة التقرير إن المتسللين بذلوا “قدرًا استثنائيًا من الجهد”، وقالت زابويفا إن المتسللين بحثوا فى الطراز والنموذج والتسعير الصحيحين لوحدات تبريد هاير المختلفة، وقالت: “كل من وضع هذه الحملة كان على دراية تامة بأى منتجات متضمنة فى سلسلة التوريد لتقديم لقاح لوباء عالمى”.

ولم ترد شركة Haier Medical على الرسائل التى تطلب التعليق، كما لم يتم إرجاع الرسائل المرسلة إلى عناوين البريد الإلكتروني التي يستخدمها المتسللون، وقالت شركة IBM إن رسائل البريد الإلكتروني المزيفة من Haier تم إرسالها إلى نحو 10 منظمات مختلفة ولكنها حددت هدفًا واحدًا بالاسم: المديرية العامة للضرائب والاتحاد الجمركي التابعة للمفوضية الأوروبية، والتي تتعامل مع قضايا الضرائب والجمارك عبر الاتحاد الأوروبي وساعدت في وضع قواعد على الاستيراد من اللقاحات.

ولم يتسن على الفور الوصول إلى ممثلين عن المديرية العامة للتعليق، وقالت IBM إن الأهداف الأخرى تشمل الشركات المشاركة في تصنيع الألواح الشمسية، والتي تستخدم لتشغيل ثلاجات اللقاح في البلدان الدافئة، ومنتجات بتروكيماوية يمكن استخدامها لاستخراج الجليد الجاف، لكن من يقف وراء حملة التجسس لسلسلة توريد اللقاحات غير واضح.

وأصدرت وكالة الأمن السيبراني وأمن البنية التحتية الأمريكية تنبيهًا يشجع المنظمات المرتبطة بتخزين ونقل اللقاح على توخي الحذر من الهجمات المرتبطة بتقرير IBM.