يونيو 15, 2021

أنصار الثورة

عين على الحدث

إبراهيموفيتش “يثور” على لعبة فيفا.. وبيل ينضم إليه

مع تألقه اللافت بعمر 39 عاما، تصدر النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عناوين صحف كرة القدم، لكنه لم يكتف بتألقه داخل المستطيل الأخضر فتوجه لإثارة الجدل خارجه، وهذه المرة مستهدفا لعبة الفيديو الأكثر شعبية في العالم.
وبشكل مفاجئ، قرر مهاجم أي سي ميلان الإيطالي مهاجمة لعبة “فيفا” الشهيرة لكرة القدم، وتساءل حول الصلاحيات التي تملكها لاستخدام اسمه ووجهه في اللعبة، من دون أن يحصل هو على أي مقابل.

وكتب إبراهيموفيتش على حسابه بموقع “من أعطى الصلاحية للعبة فيفا باستخدام اسمي ووجهي؟ هل هي رابطة اللاعبين المحترفين (فيفبرو)؟ أنا لست على علم بأنني عضو في (فيفبرو)، وإن كنت عضوا في الرابطة فقد تم وضعي في اللعبة بدون علمي بطريقة ملتوية”.

وأضاف هداف الدوري الإيطالي: “من المؤكد أنني لم أسمح أبدا للفيفا أو الفيفبرو بالحصول على الأموال عبر استخدامي”.

وتأزمت المشكلة عندما وقف النجم الويلزي غاريث بيل إلى صف زلاتان، فكتب في تغريدة داعمة: “هذا أمر مثير للاهتمام زلاتان. ما هي (فيفبرو)؟.. حان الوقت للتحقيق في الأمر”.

وتهدد تصريحات إبراهيموفيتش وبيل مستقبل لعبة فيديو كرة القدم الأكثر شعبية في العالم، التي قد يتعين عليها مستقبلا الحصول على حقوق استخدام صور لجميع اللاعبين.

وردت شركة “إي أيه سبورت” المصنعة للعبة فيفا على زلاتان، فقالت في بيان إنها تملك شراكة مع رابطة اللاعبين المحترفين (فيفبرو) التي تتيح لهم استخدام صور وأسماء اللاعبين في اللعبة.

لكن “السلطان” ووكيل أعماله الشهير مينو رايولا ردا بسرعة على بيان الشركة، مشيرين إلى أن النجم السويدي ليس عضوا في (فيفبرو).