وأوضح وزير الري السوداني، في تصريحات تليفزيونية، أن الخرطوم معنية للغاية بسلامة السدود السودانية بعد تشغيل سد النهضة الإثيوبي.

وقال: “درجة أمان سد النهضة من الانهيار عالية وأكثر أمانًا من سدود السودان”.

وأشار الوزير السوداني إلى أن ملف سد النهضة في الخرطوم ملف فني بحت وليس سياسيا.

وأضاف عباس أن الموقف السياسي حاليا في السودان داعم لرؤية الخرطوم بشأن سد النهضة.

من جانبه، أفاد بأنه منذ عقود تذهب نحو 5 إلى 6 مليارات متر مكعب من حصة السودان لمصر لعدم استثمار السودان لها.