سبتمبر 28, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

ما هى الطريقة الأفضل في تشخيص الإصابة بكورونا؟

اختلف العلماء حول طريقة التشخيص الأمثل والأفضل لاكتشاف عدوى فيروس كورونا بعضهم اعتبر تحليل pcr كافيا والآخر أكد عدم دقته وكانت اللطريقة الأفضل هي الجمع بين تحليل pcr والأشعة المقطعية، للتأكد من الإصابة لتقليل فرص انتشار العدوى ببن الافراد.
ووفقا لتقرير لموقع medicalnewstoday الطبي يجادل الخبراء بأن الأشعة المقطعية يمكن أن تشخص الإصابة بعدوى كورونا في حين اختلف آخرون حول جدوى ذلك.
بالنسبة للكثيرين فإن استخدام تحليل pcr هو الطريقة الأفضل ومع ذلك فإن تحليل pcr ليس دقيقًا بنسبة 100٪ ، وقد أثار بعض الخبراء أسئلة حول نتائج الاختبار الإيجابية الكاذبة والسلبية الكاذبة.
وكان البديل بالنسبة للأطباء هو الاشعه المقطعية التي تجمع بين سلسلة من صور الأشعة السينية كبديل أو مساعد لتشخيص تحليل pcr للتأكد من أصابه الشخص بعدوى كورونا ولكن ذلك اثار حاله من الجدل بين العلماء
كانت هناك تقارير من ووهان في الصين عن أخصائيي الرعاية الصحية يستخدمون الأشعة المقطعية لتشخيص كوفيد 19 لكن الهيئات الطبية والصحية العامة في الولايات المتحدة لم تحذو حذوها.
يناقش استخدام الأشعة المقطعية الدكتور جوزيف فريمان ، دكتوراه في الطب ، وهو طبيب طوارئ يعمل في منطقة نيو أورليانز ، لوس أنجلوس ، ومدير طبي سابق لفريق المهام والإنقاذ الحضري الأول في حالات الكوارث في لوسيانا.
على الجانب الآخر الدكتور مارك هامر ، دكتوراه في الطب من قسم الأشعة في بريجهام ومستشفى النساء ، كلية الطب بجامعة هارفارد ، في بوسطن ، ماساتشوستس. يكتب نيابة عن مجموعة من الأطباء الذين نشروا مؤخرًا مقالة وجهة نظر حول هذا الموضوع في The Lancet.
وقال الدكتور جوزيف فريمان دكتوراه في الطب وهو طبيب طوارئ يعمل في منطقة نيو أورليانز بأنه أوصت الكلية الأمريكية للأشعة (ACR) ومراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) بعدم الاستخدام الروتيني لمسح الأشعة المقطعية لتشخيص عدوى كورونا .ومع ذلك في الصين، حيث يسيطر الخبراء على المرض بسرعة وفعالية تتفق المنظمات الطبية المهنية عالميًا على أن التصوير المقطعي المحوسب يلعب دورًا حيويًا في الكشف المبكر والملاحظة وتقييم المرض»
ووفقًا لمقالة بحثية في الأشعة ، تعد الأشعة المقطعية أكثر حساسية بكثير وعادة ما تكتشف الحالات التي تفوتها المسحة الخاصة بتحليل pcr
ووفقا للتقرير فإن استخدام كلا الاختبارين معًا سيزيد الحساسية ويحسن فعالية الحجر الصحي ، وهو تأثير لا يمكن أن يحققه بمفرده.