سبتمبر 28, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

إلى أين تتجه أسعار النفط مع تفشي فيروس كورونا؟..

شهدت أسعار النفط انخفاضات علي مدار الفترة القليلة الماضية مع انتشار فيروس كورونا المستجد في عدد كبير من الدول حول العالم، لما كان له من تأثير كبير على الصين أكبر دولة مستوردة للنفط في العالم والاقتصاد العالمي مع توقف العمل بالمصانع وتقلص السفر وتباطؤ أنشطة أخرى مما يكبح الطلب على النفط فيما ارتفعت أسعار النفط اليوم الأربعاء، وسط آمال بأن يكون منتجون كبار قد أحرزوا تقدما نحو إبرام اتفاق بشأن تنفيذ تخفيضات أكبر في الإنتاج تهدف إلى تعويض تراجع الطلب الناجم عن تفشي فيروس كورونا على مستوى العالم.
وقال الدكتور جمال القليوبي، أستاذ هندسة البترول والطاقة، أنه من المتوقع تصل أسعار النفط خلال الفترات القادمة إلي 45 دولار للبرميل وذلك كنتيجة لمخاوف من تباطؤ في الطلب العالمي والتي تسيطر على الأسواق العالمية للنفط في ظل الآثار السلبية لانتشار فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي خاصة مع الدول ذات الاقتصاديات الكبرى والتي تستهدف معدلات نمو مرتفعة . وأضاف أستاذ هندسة البترول والطاقة، إن توقعات انخفاض أسعار ستكون نتيجة ارتفاع تخمة المعروض من النفط بالأسواق العالمية موضحا أن الأسواق العالمية تحتمل حوالي 91 مليون برميل يوميا حيث تنتج دول منظمة « الأوبك « حوالي 32.5 مليون برميل يوميا، كما تنتج دول العالم الأخرى حوالي 57 مليون برميل يوميا وبالتالي فإن نسبة المعروض من التخمة يبلغ حوالي 3.5 مليون برميل وكذلك زيادة التخمة من دول العراق وليبيا وأيضا البيع غير المباشر لإيران وفنزويلا بحوالي 1.5 مليون برميل.

وأشار الدكتور جمال القليوبي، إلي أنه من المتوقع في اجتماع ما يعرف بـ»أوبك بلس» المقبل والمقرر عقده خلال يومي الخامس والسادس من شهر مارس الجاري، أن يتم تخفيض الإنتاج مرة أخري لإعادة تقييم أسعار النفط وامتصاص جزء من تخمة المعروض من النفط وتحقيق التوازن بالأسواق والعودة بأسعار النفط للارتفاع مرة اخرى .
وذكرت تقارير إعلامية عالمية، أن لجنة منبثقة عن مجموعة أوبك+ التي تضم الدول الأعضاء بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها أوصت بخفض إنتاج الخام بواقع مليون برميل يوميا إضافية في إشارة لاقتراب روسيا والسعودية من اتفاق لتعزيز الأسعار التي تضررت جراء تفشي فيروس كورونا.
وارتفع خام برنت اليوم الأربعاء بمقدار 20 سنت للبرميل أو ما يعادل 0.39% مسجلا 52.06 دولار للبرميل بعدما انخفض أربعة سنتات عند التسوية في الجلسة السابقة، وارتفعت أيضا العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 27 سنت أو ما يعادل 0.57% مسجلا 47.45 دولار للبرميل .