سبتمبر 27, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

«بالاو» دولة خلف البحار

إعداد / أندرو حلمي

بالاو أو رسميًا جمهورية بالاو (بالبالاوية:Beluu ęr a Belau) هي أمة جزيرة في المحيط الهادئ تقع 800 كم شرق الفلبين. اختارت بالاو في عام 1978 بعد ثلاث عقود من تبعيتها لبرنامج وصاية الأمم المتحدة الاستقلال بدلًا من أن تصبح جزءًا من ولايات ميكرونيسيا المتحدة وأبرمت معاهدة للتعاون الحر في عام 1986 ولكنها لم تصادق حتى عام 1993. طبقت المعاهدة في العام التالي، مما جعل من بالاو إحدى أحدث وأصغر الدول ذات السيادة.
تتكون جمهورية بالاو من ست مجموعات من الجزر في المحيط الهادئ. تبعد ما يقارب 800 كيلو متر عن الساحل الشرقي [[الفلبين|]. تقع في المنطقة الجُزُرِيّة المسمّاة بـ»ميكرونيزيا». تتكوّن من: جزر بالاو (والتي بدورها هي جزء من الجزر الكارولينيّة) إضافة إلى بعض الجزر الواقعة في الجهة الجنوبية الغربية؛ عدد الجزر في هذه الدولة يتراوح بين 250 و350 جزيرة -اختلافا حسب تصنيف حجم الجزر- بينما تسع منها فقط هي جزر مأهولة، وأكبرها «بابلدأوب» Babeldaob المعروفة أيضًا بـ»بابلتهواب». معظم الجزر آتولّات (بالأحرى شِعاب حلقيّة مرجانيّة) تعلو مستوى سطح الماء بأمتار قليلة.
مُناخُها مداريّ وموسم الأمطار يكون بين شهري أيّار/مايو وتشرين الثاني/نوفمبر حيث ترتفع نسبة الرطوبة في هذه الأشهر إلى حدود 80%. ونظرًا لعدد جزرها الكبير يصل طول شواطئها (جمع محيط كل جزرها) إلى حوالي 1500 كم. معدّل حرارتها السنويّ يقارب 27 درجة سلزيوس. معدّل المتساقطات فيها يتراوح بين 1500 و2500 ملم. طقسها معروف إجمالا بتقلّبه.
الاستيطان البشري في جزر بالاو يعود إلى أكثر من 1000 سنة قبل الميلاد حسب الاكتشافات الأثرية في بعض جزرها، حيث يفترض أن السكان الأوائل أتوا من إندونيسيا وأوستراليا وأنحاء من بولينيزيا، اما عن الاكتشاف الحديث لبالاو فقد تم حديثا في سنة 1543 عبر الإسباني روي لوبيز دو فيلّالوبوس Ruy López de Villalobos. وسنة 1574 ضُمّت إلى سيطرة الحكومة الهندية الشرقية-الإسبانية (والتي سمّيت فيما بعد بـ»إسبانيا الجديدة» أو «نيابة المملكة الإسبانية الجديدة»). سنة 1696 م تحطم قارب القبطان الإنجليزي هنري ويلسون المخصص لنقل البريد في ناحية أولونغ (Ulong) في بالاو، وبعد نجاته سمح له ملك بالاو أن يأخذ ابنه الأمير «لي بو» Lee Boo إلى إنكلترا لكنّ الأخير مات (بمرض الجدري -أو لعله جدري الماء-) بعد وصولهما لبريطانيا سنة 1784، ويعتقد الإنكليز أن هذا كان أول احتكاك موثّق لأوروبيّ مع سكان بالاو. استعمر الإسبان بالاو بشكل واضح أواخر القرن التاسع عشر ثم في سنة 1889 باعها الإسبان بعد خسارتهم في الحرب الأميركية-الإسبانية الجزر للألمان الذين استمرت سيطرتهم عليها إلى أن هُزِمَت ألمانيا في الحرب العالمية الأولى سنة 1919 واستولى عليها اليابانيون واستعمروها وأهّلوها إلى أن هُزموا في الحرب العالمية الثانية سنة 1944 م بعد معركة بيليليو Peleliu التي كلّفت الطرفين (اليابان والحلفاء) خسائر فادحة بالأرواح. ثم وُضعت تحت الوصاية الأمريكية بقرار من الأمم المتحدة حتى نالت استقلالها الرسمي في سنة 1994 م وتوقيع ميثاق الارتباط الحر Compact of Free Association CoFA مع الولايات المتحدة.
علم هذا البلد له نفس شكل علم اليابان، ولكن بألوان مختلفة فالقرص أصفر والباقي أزرق.
الدائرة تمثل القمر، هذا الخيار يمكن تفسيره من خلال تاريخ وتقاليد السكان المحليين. فالفترة التي يكون فيها القمر بدرا، تعتبر أفضل وقت لأي نشاط بشري مثل: صيد الأسماك، البذر، قطع الأشجار، الحصاد ونحت الزوارق؛ وهذا الوقت الذي تجري فيه عادة الاحتفالات. ويعتبر القمر هناك أيضا رمزا للمحبة والسلام. القمر موجود على ضوء خلفية زرقاء تشير إلى الانتقال من الهيمنة الأجنبية (الإسبانية والألمانية واليابانية) إلى مرحلة تقرير المصير.
عدد سكان بالاو يقارب 20 ألف نسمة معظمهم بالاويون من أصول ميكرونيزية، ماليوية (ماليزية) وميلانيزية. بينما حوالى 30 في المئة منهم أجانب، أغلبهم من الفلبين، الصين وفيتنام، أغلبهم يدينون بالمسيحية الكاثوليكية ومنهم 445 مسلم حسب آخر الإحصاءات. يعمل 98% من السكان في السياحة [بحاجة لمصدر]، وبعضهم في الزراعة. 93% من السكان متعلمون ويجيدون الكتابة والقراءة.