سبتمبر 24, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

طالبان تعلن مسؤوليتها عن مقتل خمسة أشخاص في كابول

قالت وزارة الداخلية الأفغانية إن انتحاريا فجر نفسه عند بنك قريب من مجمع السفارة الأمريكية شديد التحصين في العاصمة كابول يوم الثلاثاء مما أسفر عن سقوط خمسة قتلى على الأقل وإصابة ثمانية.
وقال نجيب دانيش المتحدث باسم وزارة الداخلية إن المهاجم فجر نفسه عند مدخل فرع لبنك كابول قرب الحي الدبلوماسي الرئيسي في العاصمة الأفغانية.
وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم، الذي وقع في وقت تزدحم فيه البنوك بأناس يسحبون المال قبل عطلة عيد الأضحى التي تبدأ نهاية هذا الأسبوع، مضيفة أنها استهدفت جنودا ورجال شرطة يتقاضون رواتبهم.
وهجوم يوم الثلاثاء هو الأحدث في سلسلة من التفجيرات الانتحارية في كابول مما يسلط الضوء على مستوى المخاطر في العاصمة الأفغانية حيث قُتل 209 مدنيين وأصيب 777 في النصف الأول من العام الحالي فقط وفقا لتقديرات الأمم المتحدة.
وتسعى طالبان لفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية وطرد القوات الأجنبية التي تدعم الحكومة الأفغانية ونفذت الكثير من الهجمات. وشنت جماعات متشددة أخرى هجمات أخرى وبينها شبكة حقاني وفرع تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان.
وأصبحت الهجمات على البنوك التي يصرف منها رجال الجيش والشرطة رواتبهم من الأساليب المعتادة لحركة طالبان. وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم الحركة إن عددا من أفراد الأمن قُتلوا. ولم يرد تأكيد من الحكومة.
وبدأت حكومة الرئيس أشرف عبد الغني تشديد الإجراءات الأمنية حول وسط المدينة حيث وقعت العديد من الهجمات الدامية.