سبتمبر 28, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

ترحيل خمسة صينيين من مهربي البشر من استراليا

قامت السلطات الاسترالية بترحيل خمسة أشخاص صينيين الى بلادهم بعد اعتراض قارب لتهريب البشر فى مضيق متاخم لبابوا نيو غينيا.
وقالت السلطات الاسترالية انه تم اتهام شخصين على متنها وهو رجل صينى ورجل بابوا نيو غيني بتهمة تهريب الافراد.
وذكرت وسائل الاعلام المحلية ان القارب كان على مشارف جزيرة سايباي الاسترالية على بعد 4 كم من بابوا نيو غينيا.
وقال وزير الهجرة الاسترالى انه لم يستطع أي لاجيء الدخول إلى استراليا منذ ألف يوم تقريباً.
وأعلنت وزارة الهجرة الاسترالية ان الرجال الصينيين «حاولوا الدخول لاستراليا بشكل غير قانونى» ولم يوضح ما اذا كانوا قد وصلوا الى الاراضى.
فلدى أستراليا سياسات حدودية صعبة ومثيرة للجدل غالبا، بما في ذلك احتجاز طالبي اللجوء الذين يصلون بالقوارب في مراكز الاحتجاز وإعادة سفن تهريب البشر المشتبه بهم.
وقالت وزيرة الخارجية جولي بيشوب ان القارب الأخير لم يمثل موجة جديدة من طالبي اللجوء القادمين الى استراليا.
وأضافت: «لدينا استراتيجيات أمنية حدودية جيدة جدا تكشف عن أي محاولة لتهريب البشر إلى استراليا»
هذا وقد مثل المتهمان بجرائم تهريب البشر أمام محكمة كيرنز بولاية كوينزلاند الثلاثاء الماضي. وسيواجهان جلسة استماع اخرى الشهر القادم.