سبتمبر 30, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2017-07-23 20:25:25Z | | ÿÿÿÿ¿¹v

تحذيرات أميركية: إذا سيطر تنظيم القاعدة «فرع سوريا» على إدلب ستكون العواقب وخيمة

أصدر البيت الأبيض تحذيراً من أن عواقب وخيمة قد تحدث إذا سيطر جهاديون مرتبطون بجماعة ذات صلة بجناح تنظيم القاعدة «فرع سوريا» على محافظة إدلب بشمال غرب سوريا.
وأضاف البيت الأبيض: هذا سيجعل من الصعب إثناء روسيا عن استئناف القصف الذى توقف مؤخرا.
وفى رسالة نشرت على الإنترنت فى وقت متأخر أمس الأول الأربعاء قال أكبر مسؤول فى وزارة الخارجية الأميركية عن السياسة فى سوريا مايكل راتنى إن الهجوم الأخير الذى شنته هيئة تحرير الشام، وتصدرته جبهة النصرة سابقا والتى كانت فرع تنظيم القاعدة فى سوريا، عزز سيطرتها على المحافظة و«يعرض مستقبل شمال سوريا لخطر كبير».
وقال راتنى الذى وقف وراء محادثات سرية مع موسكو جرت فى عمان بشأن وقف إطلاق النار الذى أعلنه الرئيس الأميركى دونالد ترامب والرئيس الروسى فلاديمير بوتين فى يوليو تموز «شهد شمال سوريا واحدة من أكبر مآسيه».
وكانت هذه أول الجهود الأميركية الروسية من هذا النوع فى عهد إدارة ترامب لإنهاء الحرب الأهلية السورية.
وقال راتنى «فى حالة هيمنة جبهة النصرة على إدلب سيكون من الصعب على الولايات المتحدة إقناع الأطراف الدولية باتخاذ الإجراءات العسكرية اللازمة».
واجتاح مقاتلون معارضون معظمهم من الإسلاميين محافظة إدلب عام 2015 فألحقوا سلسلة هزائم بالجيش السورى إلى أن تدخلت روسيا لتغير دفة الحرب لصالح الرئيس بشار الأسد.
ومحافظة إدلب هى الوحيدة الواقعة بالكامل تحت سيطرة المعارضة وكانت هدفا رئيسيا للضربات الجوية الروسية والسورية التى أوقعت مئات القتلى والجرحى من المدنيين.
وعاشت المنطقة الزراعية فترة راحة منذ توصلت روسيا وتركيا لاتفاق فى مايو أيار الماضى أقر إقامة أربع مناطق لعدم التصعيد فى أجزاء مختلفة من سوريا منها واحدة فى محافظة إدلب