أكتوبر 31, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

شكري: لابد من اتخاذ موقف حازم من التدخلات والسياسة القطرية

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري على ضرورة أن يكون هناك موقف حازم من التدخلات والسياسة القطرية، فيما اشار الى أن حكومة بلاده تسعى بالتعاون مع الحكومة العراقية لاشراك المؤسسات المصرية بإعادة اعمار المناطق المحررة.
جاء ذلك خلال زيارة يقوم بها وزير الخارجية المصري سامح شكري للعراق يلتقي خلالها برئيسي الجمهورية والوزراء وعدد المسؤولين العراقيين.
وقال شكري في مؤتمر صحفي عقده بمقر وزارة الخارجية العراقية مع نظيره ابراهيم الجعفري ان «انجاز تحرير الموصل ينسب الى الشعب العراقي، ومصر تدعم العراق في الجهود الرامية لمكافحة ظاهرة الارهاب»، مشيراً الى «اننا نرفض هذه الظاهرة في المحيط العربي». وأضاف شكري، أنه «لابد من أن يكون هناك موقف حازم من الدور والسياسات القطرية»، لافتاً الى أن «على المجتمع الدولي التعاون لمحاربة داعش وعدم استغلال الارهاب سياسيا». وتابع أنه «كلما تعززت قدرات العراق ومصر فهو رصيد يضاف لهما»، لافتاً الى أن «بلاده تسعى وبالتعاون مع الحكومة العراقية لإشراك المؤسسات المصرية المعنية باعادة اعمار المناطق المحررة».
ووصل وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم، الى العاصمة بغداد في زيارة رسمية، حيث التقى برئيسي الجمهورية فؤاد معصوم والوزراء حيدر العبادي وبحث معهما العلاقات بين البلدين وتطورات المنطقة.
من جانبه، أعرب الرئيس العراقي فؤاد معصوم عن شكره للموقف المصري الداعم للعراق، وتقديره الكامل للجهود التي يقوم بها الرئيس عبد الفتاح السيسي من أجل تعزيز التضامن العربي وإعادة العراق إلى محيطه العربي، ومساعدته لمواجهة الضغوط الخارجية التي يعاني منها، منوهاً في هذا الصدد إلى استمرار التحديات التي يواجهها العراق على الصعيد الداخلي بعد تحرير الموصل وفي مقدمتها قضية النازحين، بالإضافة إلى إعادة إعمار المدن والمناطق المحررة من قبضة تنظيم داعش، فضلاً عن الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها جراء انخفاض أسعار النفط في السوق العالمية.