سبتمبر 24, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

استقالة رئيس أركان الجيوش الفرنسية بعد خلاف مع ماكرون

أعلن رئيس أركان الجيوش الفرنسية بيير دو فيلييه استقالته من منصبه، الأربعاء، بعد أيام من خلاف علني مع الرئيس إيمانويل ماكرون حول اقتراحات بخفض ميزانية الدفاع.
وقال دو فيلييه في البيان إنه سعى لقيادة القوات الفرنسية حتى تستطيع القيام بعمل صعب على نحو متزايد في إطار القيود المالية المفروضة عليها.
وتابع «وفي ضوء الظروف الحالية أرى أنه لم يعد بإمكاني ضمان قوة الدفاع القوية التي أعتقد أنها ضرورية من أجل حماية فرنسا والشعب الفرنسي، اليوم وغدا، وتحقيق أهداف بلدنا».
وأضاف دو فيلييه أن الرئيس الفرنسي قبل استقالته.
ومن المقرر تسمية فرانسوا ليكوانتر، وهو جنرال قاد بعثة التدريب العسكري للاتحاد الأوروبي في مالي، رئيسا جديدا لأركان الجيش الفرنسي.
وكان ليكوانتر خدم في سراييفو خلال حروب يوغوسلافيا في التسعينيات من القرن الماضي وقاد مؤخرا مهمة في مالي للمساعدة في محاربة المتطرفين.