سبتمبر 22, 2020

أنصار الثورة

عين على الحدث

بَدَلَ مَحَبَّتِي يُخَاصِمُونَنِي

بشارة يوحنا: بشأن إرسالية المسيح لبني إسرائيل قال الوَحْيُّ ،«إِلَى خَاصَّتِهِ جَاءَ وَخَاصَّتُهُ لَمْ تَقْبَلْهُ» (يوحنا 11:1). وفي نهاية خدمته قال المسيح لتلاميذهِ «إِنْ كَانَ الْعَالَمُ يُبْغِضُكُمْ فَاعْلَمُوا أَنَّهُ قَدْ أَبْغَضَنِي قَبْلَكُمْ. لَوْ كُنْتُمْ مِنَ الْعَالَمِ لَكَانَ الْعَالَمُ يُحِبُّ خَاصَّتَهُ…لكِنَّهُمْ إِنَّمَا يَفْعَلُونَ بِكُمْ هذَا كُلَّهُ مِنْ أَجْلِ اسْمِي لأَنَّهُمْ لاَ يَعْرِفُونَ الَّذِي أَرْسَلَنِي. لَوْ لَمْ أَكُنْ قَدْ جِئْتُ وَكَلَّمْتُهُمْ لَمْ تَكُنْ لَهُمْ خَطِيَّةٌ وَأَمَّا الآنَ فَلَيْسَ لَهُمْ عُذْرٌ فِي خَطِيَّتِهِمْ…لكِنْ لِكَيْ تَتِمَّ الْكَلِمَةُ الْمَكْتُوبَةُ فِي نَامُوسِهِمْ إِنَّهُمْ أَبْغَضُونِي بِلاَ سَبَبٍ»(يوحنا18:15).
سِهَامُ البُغضة تصطدم بمحبَّةٍ لا تُهْزَمْ: كم وكم راشقوا المسيح بِسهَامِ البُغضة ولكنه بدوره كانَ يُقَدِّم لهم المحبَّة والمعونة فَتَمَّت بهِ النُبُوَّة القائلة،«شُهُودُ زُورٍ يَقُومُونَ وَعَمَّا لَمْ أَعْلَمْ يَسْأَلُونَنِي.يُجَازُونَنِي عَنِ الْخَيْرِ شَرًّا، ثَكَلاً لِنَفْسِي. أَمَّا أَنَا فَفِي مَرَضِهِمْ كَانَ لِبَاسِي مِسْحًا.أَذْلَلْتُ بِالصَّوْمِ نَفْسِي»(مزمور11:35). أيضاً،«بِكَلاَمِ بُغْضٍ أَحَاطُوا بِي وَقَاتَلُونِي بِلاَ سَبَبٍ. بَدَلَ مَحَبَّتِي يُخَاصِمُونَنِي. أَمَّا أَنَا فَصَلاَةٌ. وَضَعُوا عَلَيَّ شَرًّا بَدَلَ خَيْرٍ وَبُغْضًا بَدَلَ حُبِّي» (مزمور 3:109). لم يتراجع المسيح أمام ضغط البُغضة والرفض رُغم أنهم اتَّهموه بأنهُ مسكون بأرواح شريرة الأمر الذي إليه أشار الأنبياء مُسَبَقَاً،«فَحَدَثَ أَيْضًا انْشِقَاقٌ بَيْنَ الْيَهُودِ بِسَبَبِ هذَا الْكَلاَمِ. فَقَالَ كَثِيرُونَ مِنْهُمْ بِهِ شَيْطَانٌ وَهُوَ يَهْذِي. لِمَاذَا تَسْتَمِعُونَ لَهُ»(يوحنا19:10). حين قالوا أنه برئيس الشياطين يُخرِج الشياطين قال المسيح لتلاميذه لتشديدهم،«يَكْفِي التِّلْمِيذَ أَنْ يَكُونَ كَمُعَلِّمِهِ وَالْعَبْدَ كَسَيِّدِهِ. إِنْ كَانُوا قَدْ لَقَّبُوا رَبَّ الْبَيْتِ بَعْلَزَبُولَ فَكَمْ بِالْحَرِيِّ أَهْلَ بَيْتِهِ» (متى 25:10). وقالوا أنه رجل خاطيء ويُجدّف وهو مئة المئة ليسَ مِنَ الله، كالآتي،«فَقَالَ قَوْمٌ مِنَ الْفَرِّيسِيِّينَ هذَا الإِنْسَانُ لَيْسَ مِنَ اللهِ لأَنَّهُ لاَ يَحْفَظُ السَّبْتَ … فَدَعَوْا ثَانِيَةً الإِنْسَانَ الَّذِي كَانَ أَعْمَى وَقَالُوا لَهُ أَعْطِ مَجْدًا ِللهِ. نَحْنُ نَعْلَمُ أَنَّ هذَا الإِنْسَانَ خَاطِئٌ. فَأَجَابَ ذَاكَ وَقَالَ أَخَاطِئٌ هُوَ؟ لَسْتُ أَعْلَمُ. إِنَّمَا أَعْلَمُ شَيْئًا وَاحِدًا أَنِّي كُنْتُ أَعْمَى وَالآنَ أُبْصِرُ» (يوحنا24:9). بالنتيجة رَفَضُوا أن يملك على حياتهم لكي يُخلّصهم من خطاياهم،«وَأَمَّا أَهْلُ مَدِينَتِهِ فَكَانُوا يُبْغِضُونَهُ فَأَرْسَلُوا وَرَاءَهُ سَفَارَةً قَائِلِينَ لاَ نُرِيدُ أَنَّ هذَا يَمْلِكُ عَلَيْنَا»(لوقا14:19) .
وبعدما صرخوا وصرخوا وطالبوا بيلاطس بإطلاق باراباس القاتل بَدَلاً من المسيح وقفَ بطرُس ووَبَّخَ قَادتهم قائلاً،«أَنْكَرْتُمُ الْقُدُّوسَ الْبَارَّ وَطَلَبْتُمْ أَنْ يُوهَبَ لَكُمْ رَجُلٌ قَاتِلٌ.وَرَئِيسُ الْحَيَاةِ قَتَلْتُمُوهُ الَّذِي أَقَامَهُ اللهُ مِنَ الأَمْوَاتِ وَنَحْنُ شُهُودٌ لِذلِكَ»(أعمال14:3). وفيما المسيح حامل صليبه نحو تلّة الجُلجثة قال للباكيات عليهِ، «يَا بَنَاتِ أُورُشَلِيمَ لاَ تَبْكِينَ عَلَيَّ بَلِ ابْكِينَ عَلَى أَنْفُسِكُنَّ وَعَلَى أَوْلاَدِكُنَّ. لأَنَّهُ هُوَذَا أَيَّامٌ تَأْتِي يَقُولُونَ فِيهَا طُوبَى لِلْعَوَاقِرِ وَالْبُطُونِ الَّتِي لَمْ تَلِدْ وَالثُّدِيِّ الَّتِي لَمْ تُرْضِعْ! حِينَئِذٍ يَبْتَدِئُونَ يَقُولُونَ لِلْجِبَالِ اسْقُطِي عَلَيْنَا وَلِلآكَامِ غَطِّينَا لأَنَّهُ إِنْ كَانُوا بِالْعُودِ الرَّطْبِ يَفْعَلُونَ هذَا فَمَاذَا يَكُونُ بِالْيَابِسِ»(لوقا26:23). تتويج المحبَّة بتاج المغفرة: رغم الرفض العارم تجسدَّت محبَّة المسيح أمام أعيُن مُقاوميهِ فَتَوَّجَ المحبَّة بتاج المغفرة وبالأخص حينما صلَّى، «يا أبَتَاهُ اغفر لهم لانهم لا يعلمون ماذا يفعلون»(لوقا34:23). بذات المفهوم، لا عَجَب أن يُسَاء إلينا كما أساءوا لِمَسِيحَنَا القُدُّوس ولرُسُله الأبرار ولهذا لا ولن نتوقَّع التَّبجيل والاحترام بل الرَّفض والشِّكَايَّة والتَّحقير مهما سَمَى شأننا، كقول بُولُس الرَّسُول،«فِي كُلِّ شَيْءٍ نُظْهِرُ أَنْفُسَنَا كَخُدَّامِ اللهِ… بِمَجْدٍ وَهَوَانٍ بِصِيتٍ رَدِيءٍ وَصِيتٍ حَسَنٍ. كَمُضِلِّينَ وَنَحْنُ صَادِقُونَ…كَفُقَرَاءَ وَنَحْنُ نُغْنِي كَثِيرِينَ كَأَنْ لاَ شَيْءَ لَنَا وَنَحْنُ نَمْلِكُ كُلَّ شَيْءٍ»(2كورنثوس4:6).
حروب روحيَّة على جميع المحاور: للأسف، نُقَاوَم ونحن مُسَالِمُون ويُشْتَكَى علينا ونحن صَلاة وبالطبع يُحاربنا إبليس لكي لا تتمتَّع النُّفُوس الهالكة بِفِدَاء المسيح. فتجده يستخدم الوَضِيع والرئيس كما استخدم رؤساء الكَهَنَة والشُّيُوخ لتهديد التلاميذ لإسكاتهم. ولكنهم صَلُّوا قائلين«أَيُّهَا السَّيِّدُ أَنْتَ هُوَ الإِلهُ الصَّانِعُ السَّمَاءَ وَالأَرْضَ وَالْبَحْرَ وَكُلَّ مَا فِيهَا. الْقَائِلُ بِفَمِ دَاوُدَ فَتَاكَ لِمَاذَا ارْتَجَّتِ الأُمَمُ وَتَفَكَّرَ الشُّعُوبُ بِالْبَاطِلِ؟ قَامَتْ مُلُوكُ الأَرْضِ وَاجْتَمَعَ الرُّؤَسَاءُ مَعًا عَلَى الرَّبِّ وَعَلَى مَسِيحِهِ. لأَنَّهُ بِالْحَقِيقَةِ اجْتَمَعَ عَلَى فَتَاكَ الْقُدُّوسِ يَسُوعَ الَّذِي مَسَحْتَهُ هِيرُودُسُ وَبِيلاَطُسُ الْبُنْطِيُّ مَعَ أُمَمٍ وَشُعُوبِ إِسْرَائِيلَ. لِيَفْعَلُوا كُلَّ مَا سَبَقَتْ فَعَيَّنَتْ يَدُكَ وَمَشُورَتُكَ أَنْ يَكُونَ. وَالآنَ يَارَبُّ انْظُرْ إِلَى تَهْدِيدَاتِهِمْ وَامْنَحْ عَبِيدَكَ أَنْ يَتَكَلَّمُوا بِكَلاَمِكَ بِكُلِّ مُجَاهَرَةٍ. بِمَدِّ يَدِكَ لِلشِّفَاءِ وَلْتُجْرَ آيَاتٌ وَعَجَائِبُ بِاسْمِ فَتَاكَ الْقُدُّوسِ يَسُوعَ. وَلَمَّا صَلَّوْا تَزَعْزَعَ الْمَكَانُ الَّذِي كَانُوا مُجْتَمِعِينَ فِيهِ وَامْتَلأَ الْجَمِيعُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ وَكَانُوا يَتَكَلَّمُونَ بِكَلاَمِ اللهِ بِمُجَاهَرَةٍ» (أعمال 23:4).
الدَّينُونَة الحتميَّة: قال الكتاب،«شَدِّدُوا الأَيَادِيَ الْمُسْتَرْخِيَةَ وَالرُّكَبَ الْمُرْتَعِشَةَ ثَبِّتُوهَا.قُولُوا لِخَائِفِي الْقُلُوبِ تَشَدَّدُوا لاَ تَخَافُوا. هُوَذَا إِلهُكُمُ. الانْتِقَامُ يَأْتِي. جِزَاءُ اللهِ. هُوَ يَأْتِي وَيُخَلِّصُكُمْ»(إشعياء35). فَيَا مَنْ تُقَاوِم رسالة المسيح إعلم يقيناً أنَّ الرب سيأتي لخلاصنا ويُعاقِب مَنْ قَاوَمُوا رسالة إنجيلهِ وكنيستهِ كقول الوحيّ، «هُوَذَا قَدْ جَاءَ الرَّبُّ فِي رَبَوَاتِ قِدِّيسِيهِ. لِيَصْنَعَ دَيْنُونَةً عَلَى الْجَمِيعِ وَيُعَاقِبَ جَمِيعَ فُجَّارِهِمْ عَلَى جَمِيعِ أَعْمَالِ فُجُورِهِم الَّتِي فَجَرُوا بِهَا وَعَلَى جَمِيعِ الْكَلِمَاتِ الصَّعْبَةِ الَّتِي تَكَلَّمَ بِهَا عَلَيْهِ خُطَاةٌ فُجَّارٌ»(يهوذا 14). بالتالي بِمَنْ ستحتمي في يوم الدِّين؟ لذلك طُوبَى لِمَن يحتمي بِذبيحة المسيح وينضمّ إلى قافلة المَفَدِيِّين قبل فَوَات الأوان *** نُصَلِّي«أيُّها الرَّب يسوع اغفر خطاياي بِدَمِكَ واملأنِي بِرُوحِكَ وامنحني حياة أبدية بنعمتكَ، لأحيا مُنتصراً بِقُوَّة قيامتكَ ثابِتَاً بكَ في كُل الشَّدائد للنهاية». وأخيراً أُهْدِي للآبِ والابنِ والرُّوح القُدُس الإلهُ الوَاحِدُ المُثَلَّث الأَقَانِيم الإكرام والسُّجُود والتَّعَبُّد الآنَ وإلى أَبَدِ الآبِدِينَ، آمين.
مع مَحَبَّة المسيح: راعي كنيسة غيلفورد العربية المعمدانية/سِيدْنِي، القس الدكتور جُون نَمُّور.

130-132 Orchardleigh st Guildford 2161,
Ph 96320300,
www.arabicbaptist.net